العودة إلى الحدث
2015-11-25
باب الرحمة
باب الرحمة*
  • وإذا كان باب رحمة الله مفتوحًا دومًا، فيجب أن تكون مفتوحة أيضًا أبواب كنائسنا، جماعاتنا، رعايانا، مؤسساتنا، أبرشياتنا، فهكذا يمكننا الخروج كلّنا لحمل رحمة الله هذه.
  • إن الربّ لا يفتح الباب عنوةً أبدًا: هو أيضًا يطلب الإذن بالدخول.
  • يجب ألا يُفتَح الباب عنوة، بالعكس، يُطلَب الإذن، لأن الضيافة تشعّ في حرية الاستقبال، وتُعتِم في الاجتياح الكلّي القدرة.
------------------
البابا فرنسيس- المُقابَلة العامة- ساحة القدِّيس بطرس،
الأربعاء 18 تشرين الثاني 2015.