العودة إلى التوثيق
ثلاث لاءات رفعتها السلطة: لا تأليف حكومة، لا تفعيل حكومة تصريف الأعمال، ولا انسحاب لحسّان دياب. اللبنانيون متروكون لقدرهم، فهل يعود الشارع إلى الانتفاض مجدداً؟ نشهد صراعاً مُستميتاً على الكراسي والمناصب. مَنْ سيحكم هؤلاء إذا "فَرَط البلد"؟
المصدر