العودة إلى التوثيق
الدستور، لا التسويات
إميل خوري
2019-06-18
لبنان
عون والحريري حريصان على التسوية - النهار
النهار

حتّى بعد ترقيع التسوية أو ترميمها أو إنعاشها بالأوكسيجين، هل تظّل صامدة حتى نهاية عهد عون أم تسقط إذا هُزّت مجدداً فيواجه لبنان الخراب والمجهول؟ كيف لتسوية موقّتة وظرفيّة تقوم على المحاصصة أن تربط مصير الحكومة ومصير رئيسها بمصير رئاسة الجمهورية، ولا تحاسَب بالتالي على أعمالها وعلى ما ترتكب من تجاوزات لأن التسوية تحمي بقاءها؟ حلّ الأزمات في العودة إلى أحكام الدستور لا في التسويات والمحاصصات.
المصدر