العودة إلى التوثيق
عدم اكتراث "الحزب"
إبراهيم حيدر
2019-03-21
لبنان
تسوية مصالح ... - النهار
النهار

تناقضات التشكيلة الحكومية القائمة لا تعني تفجير الحكومة. الحروب اليومية لا تؤدي إلى الافتراق إنما إلى مزيد من إعادة شبك المصالح وترتيبها وفق توازنات جديدة من دون اعتراض "حزب الله" الطرف الأكثر قوة في المعادلة الحكومية، والمرتاح إلى السياسة الخارجية للرئيس عون، ومعه باسيل، إلى درجة عدم الاكتراث لما سيقوله مايك بومبيو لأن كلمة الفصل والقرار عندهما.
المصدر