العودة إلى التوثيق
تسليم البلد للحزب؟
علي حماده
2019-02-07
لبنان
الحكومة: لننتظر ونرَ - النهار
النهار

إستقرّت الأمور على تسليم الخيارات الكبرى في البلد لـ"حزب الله" في شكلٍ كامل. لا نقاش في سلاحه، لا كلام عن اختراقاته الخطيرة، ولا حديث عن سلوكه الخارجي. تُمارَس سياسة دفن الرؤوس في الرمال. كيف نصلح الاقتصاد، والمالية العامة، ونحارب الفساد فيما البلاد تعيش بواقع السرعتين، والنظامين، والشرعيّتين، والمرجعية المتربّعة فوق شرعيّة الدولة؟
المصدر