العودة إلى التوثيق
الحكومة الجديدة مرحلة إنتقالية بين "عهدَيْن"، لكن الخطورة أن تكون مرحلة إنتقالية بين "لبنانَيْن": واحد ضيّع دوره ومبرّر وجوده، وفقد وظيفته في المنطقة بـ"غباء" قيادات فيه ودهاء قيادات فيه من خارجه. وآخَر حان وقته على ساعة متغيّرات جيوسياسية تُعيد هيكلة الشرق الأوسط بقوّة أطراف صاعدين قادرين على عقد الصفقات وتبادل الخدمات مع الكبار.
المصدر