العودة إلى التوثيق
بعد التخلّف عن سداد الدين من دون تقديم خطط بديلة، تقف الحكومة حابسةً أنفاسها خلال "فترة السماح" الراهنة في انتظار ما سيتكشّف من نوايا ودّية أو تصعيدية للدائنين.
المصدر