العودة إلى التوثيق
حدٌّ للتغيير...
إبراهيم حيدر
2018-04-16
لبنان
الأسد "يخصّب" ممانعة نظامه - النهار
النهار

عزّزت الضربات الأميركية والبريطانية والفرنسية وضع النظام السوري الذي يقول إنه مستهدف من الخارج. لذا سينتقل في المرحلة المقبلة إلى الهجوم من موقع الممانعة، طالما أن أي اعتداء ضد سوريا يشدّ عصبه. لكن الصراع في الداخل السوري لم يعد صراعاً بين معارضة ونظام، إنما صراع بين الدول التي تدخّلت واقتطعت كل واحدة منها قطعة من سوريا، أي أميركا وروسيا وإيران وتركيا. والسيناريو اليوم سيتوقف على التعديلات الأخيرة في الخريطة السورية، وربما وضعت الضربات هذه حدّاً لأي تغيير.
المصدر